حصل البروفيسور جورج أليو، المدير الطبي ل ڤيسوم على الجائزة الأولى في فئة نشر الجراحة الإنكسارية في الجمعية الأوروبية لسد العين ( غشاوة العين ) و الجراحة الإنكسارية

 ( ESCRS)، الذي عقد في العاصمة البريطانية لندن.

و أخيرآ بعد خمس سنوات من البحث العلمي المتواصل تم إختيار البحث الذي نشره البروفيسور أليو تحت  إسم: fáquica AcrySof Cachet”Outcomes of AcrySof Cachet phakic intraocular lens during a five year follow-up، البروفيسور أليو هو الؤلف الأول لهذا البحث كما شاركتا في هذا النشر  كل من : السيدة أسبيرانثا سالا و السيدة أنابلين بلازا من قسم البحث و التطوير في ڤيسوم.

على مدى خمس سنوات من الدراسات المتواصلة، تمت متابعة خمسة و سبعون حالة من المرضى الذين يعانون من نقص في النظر من الدرجه العالية و المتوسطة، كما أن هؤلاء المرضى تمت ايضآ لهم زراعة العدسة الإضافية.

كما أن هذه ليست الجائزة الوحيدة التي توجت بها عيادة ڤيسوم، و حصل كذلك الدكتور  ألفريدو ڤيقا على جائزة أفضل  عرض حر حول القرانية الحيوية  بإسم: Interaction and distribution of SWCNTs and graphene within collagen fibers of the corneal stroma”, y el Dr. Jorge Alió figura como coautor،و إنها لجذيرة بالذكر مساهمة البروفيسور أليو في تأليف هذا الكتاب.

و لقد كانت  على درجة عالية من التمييز مشاركة طاقم ڤيسوم في المؤتمر الأوروبي، و خصوصآ مشاركة البروفيسور جورج  أليو الذي قَام بمداخلات  هامة  حول العدسات التناسوقية و المتعددة الوصل و كذلك عن التقدم في بحث القرنية المخروطية و إلتهابها،كما أن ڤيسوم هي المؤسسة الرائدة في هذا المجال عالميآ.

العودة